إكذوبة أسمها (إجتثاث البعث)       التحالف الوطني :تصريح اتحاد القوى حول انهيار المفاوضات هدفه كسب الجمهور السني       الالاف من اهالي امرلي يتجمعون لاستقبال الجيش العراقي بعد دخوله للمنطقة       الرشوة:       اكو حجي لازم ينحجي.. حتة لو تصير عد البعض حساسية موسمية انزلاقية متطيفة..       الدونية التاريخية       في مستشفى ابن هيثم .. صورة مؤلمة واخرى مفرحة ....       لهذه الأسباب ترفض المرأة ممارسة الجنس معك       طارق نجم : سعدون الدليمي ونوري المالكي هما المسؤولان الرئيسان في حادثة سبايكر       تعرف على فضيحة من العيار الثقيل بطلها نجل المالكي " حمودي " !      
         الرئيسية                الارشيف                اتصل بنا                RSS      


مقتل قائد الفرقة السابعة محمد الكروي وعدد من الضباط في خرق أمني جديد غرب الانبار
تم قراءة الموضوع 518 مرة

الكاتب:

مقتل قائد الفرقة السابعة محمد الكروي وعدد من الضباط في خرق أمني جديد غرب الانبار

الانبار/قراءات: افاد مصدر امني رفيع، اليوم السبت، بان قائد الفرقة السابعة جيش عراقي العميد الركن محمد الكروي قتل في وادي حوران غرب الانبار.

وقال المصدر لـ"قراءات"، إن "قائد الفرقة السابعة جيش عراقي العميد محمد احمد الكروي نفذ عملية مداهمة رفقة مجموعة من الضباط والجنود على معسكر حوران التابع لتنظيم القاعدة غرب مدينة حديثة، الا ان المعسكر ظهر انه مفخخ وانفجر لحظة دخول القوة بقيادة الكروي، ما اسفر عن مقتله والمجموعة التي كانت معه".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "ضابط برتبة عقيد يدعى حازم أصيب بجروح في الانفجار"، مبينا أن "قوة امنية كبيرة توجهت الى مكان وقوع الانفجار ونقلت المصابين الذين لم يعرف عددهم بعد وكذلك جثث القتلى".

وأعلنت قيادة عمليات الفرات الاوسط، في مؤتمر صحافي عقد في كربلاء (الأربعاء الـ18 من كانون الأول الحالي)، عن "بدء تطبيق المرحلة الثانية" من خطتها الامنية الخاصة بزيارة اربعينية الامام الحسين في كربلاء، وبينت أن "35 الف عنصر امني" اشتركوا بتنفيذ الخطة، فيما كشفت أن صواريخ مساء امس "اطلقت من منطقة عامرية الفلوجة في محافظة الانبار"، مؤكدة أنها من "نوع كراد وسقطت في بساتين كربلاء من دون وقوع اي خسائر".

ومحافظة الانبار غير مستقرة امنيا بسبب اتخاذها من قبل خلايا تنظيم القاعدة بعض مناطقها ملاذا امنا لهم، وكذلك ان كبر مساحتها وارتباطها بمناطق العراق الحدودية مع سوريا جعل عملية تسلل المجاميع المسلحة الى العراق سهلة واعتبارها بديلا عن مدن سوريا التي تشهد قتالا كبيرا.

السبت 21-12-2013 02:41 مساء  الزوار: 518    التعليقات: 1


الى جهنم البعث الكافر
لله يلعن البعث الكافر واعوانهم من الحثالات الوهابية الخنازير  .... لعنة الله على صدام الخسيس و الله ينصر نوري المالكي ...... كس اخته واخته كل واحد يحبه  عدمنا صدام اول ايام العيد و كل مجرم يجيه السرة ...... والرعب بعيونكم  الله يلعن البعثية اولاد القحبة يوم العيد ياكلاب صحيح انكم ولاد زنا.
الكاتب: حيدر بتاريخ: الأحد 22-12-2013 01:54 صباحا
إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :



     محرك البحث


     القائمة البريدية
     تسجيل الدخول
المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك